أخبار عاجلة

اراء ومقالات

صدور العدد الجديد 601 من الديمقراطي

صدر العدد الجديد 601 من جريدة الديمقراطي التي يصدرها الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا باللغتين العربية والكردية، وقد تضمن العدد مواضيع متنوعة منها: – حسن جنكو : مقايضات لاستباحة الدم السوري. –  خورشيد دلي: المنطقة الآمنة … أسئلة وهواجس – دوامة التعليم والبحث عن المدارس – بعد مرور أربع سنوات على وفاة إيلان.. البحر لا يزال يلتهم الأطفال –  ...

أكمل القراءة »

ىزاد عنز: قطار (84)

صرخت حنجرة القطار صرخة مجنونة، وأعتقت صافرة مسجونة في تمام الساعة السادسة مساءً في إشارة إلى مغادرة القطار محطة القامشلي، غادر القطار بقاطرةٍ مُتعبة تجرّ خلفها عربات مُتعبة وركابا متعبين، غادر مودّعاً الجواميس التي تنظر إليه والغارقة حتى نصفها في نهر الجقجق المُشبع بالنفايات، سار مقهقهاً بعجلاته الكثيرة وهي تسير على القضيبين الحديديين للسّكة، مُحدثاً طقطقة منتظمة عند كل نقطة ...

أكمل القراءة »

عبد الحميد درويش: دور الإتحاد الوطني الكردستاني هام ومصيري من أجل حماية التوازن السياسي والديمقراطية.

08/09/2019 المصدر: قسم الأخبار والمتابعة في جريدة كردستاني نوي (العدد 7953 – التاريخ 8/9/2019)، صرح الأستاذ عبد الحميد درويش (سكرتير الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا)، بأن: تعزيز قوة الإتحاد الوطني الكردستاني، تعزيز لقوة كردستان وللعملية الديمقراطية، وأضاف: دور الاتحاد الوطني الكردستاني هام ومصيري من أجل حماية التوازن السياسي والديمقراطية. سلسلة من اللقاءات والاجتماعات: خلال الأيام الماضية، أجرى الأستاذ عبد ...

أكمل القراءة »

آزاد عنز: مثانةٌ ممتلئة بين جسرِي الرئيس والثورة

جسران متوازيان، كبيران أو صغيران لا يهمّ، متساويان أو غير متساويين في الطول أو المساحة لا يهم أيضًا، لكنهما متماثلان ومتشابهان في إسدال ظلالهما السوداء على كل زائر متعب يودّ الاسترخاء بالقرب من أعمدتهما الطويلة، وعلى كل حافلة تمرّ تحتهما في شارع شارع القوتلي الواصل بينهما، والعائد إلى شكري القوتلي الذي لم يتردد لحظة في تقويض الديمقراطية وتعديل الدستور على ...

أكمل القراءة »

آزاد عنز: عن الهوية السورية

هنالك في شرق المتوسط إلى الأعلى قليلاً جغرافيا مستباحة، مجرّدة من هويّتها، سورية المجرّدة من كل شيء كجسدٍ جرّد من لحمه، جسدٌ احترق لحمه الطّريّ شواءً بنار القنابل الحارقة ليقدم وليمة على طاولة قادة العصر وليبقى العظم مهملاً ومحرّراً من قيود اللحم. في أثناء بحثك عن الهويّة السورية تتعثر شمالاً بجنودٍ جاءوا من بعيد على ظهور المدرعات ذوات الواحدة والخمسين ...

أكمل القراءة »

خالد ديريك: الشاعر (زبوناته علي) ينخر على صخر التراجيديا ليفاجئنا بعناصر الدهشة …

الشاعر (زبوناته علي) ينخر على صخر التراجيديا ليفاجئنا بعناصر الدهشة … في ديوان “معاناة الورد والنزوح إلى ذاكرة المخيمات”   بقلم: خالد ديريك للحرية أثمان، لا أحد يقدم الحقوق على طبق من الفضة، وغريزة التملك والاستحواذ ترافق الإنسان منذ الخليقة، وإن اختلفت درجتها ومعاييرها. ما نراه من القتل والدمار على وجه البسيطة هي من نتاج تلك الغريزة، ومن انعدام الثقة ...

أكمل القراءة »

عبد المجيد محمد خلف: “قبل أن تمتلك الأرض” لـ عمر الشيخ: لوحة حزن أبدية

حين تصبح الكلمة الأولى والأخيرة للحرب، وتختفي من الحياة ملامح الأمل، وترتفع أصوات الرّصاص فوق كلّ شيء، تنأى الرّوح بنفسها عن تلك المعمعة، وتنزوي وحيدة في عالمها المؤلم، الذي تتراكم فيه جثث القتلى والمنكوبين، وضحايا الحرب، يبقى الشّاعر وحده يعيش همومه؛ والتي هي هموم الجميع، ويروي مآسي تلك الحرب بدموع عينيه، ويكتب بدمه وثيقة الذّاكرة، ويحتفظ بها عميقًا في درج ...

أكمل القراءة »

عباس مصطفى : المنطقة الآمنة واستحقاقات المرحلة .

إن إلحاح السلطات التركية في إنشاء المنطقة الآمنة على هذه الجغرافية المستقرة نسبيا من شمال وشمال شرق سوريا وفي المناطق الكردية تحديدا يحمل في طياته الكثير من الحقد والكراهية والإنكار تجاه شعب آمن يريد العيش بسلام ووئام مع جيرانه وعلى أرض آبائه وأجداده ولكن ما يطمئن له النفس قليلا كون انشاء مثل هذه المنطقة قد يبعد وإن كان مؤقتا وجزئيا ...

أكمل القراءة »

عبد المجيد خلف: ظلٌّ مرسوم على نافذة الانتظار في ديوان (نهر الخرز) للشاعرة ماجدة داري

صور متخيلة من واقع معاش، اغتراب يدفع إلى كتابة القصيدة، ونزعة نفسية تحاول القبض على اللحظات الهاربة من الماضي لتحيل بناءها شعراً، وبوحاً، عن طريق التداعي والنجوى وتوالد الأفكار والتخاطر مع الطرف الآخر، في علاقة تسعى إلى الحياة، والعيش بهدوء تحت سماء ذلك الحبّ. في ديوانها (نهر الخرز)، الصادر عن مؤسسة سوريانا للإنتاج الإعلامي، الطبعة الأولى- 2017- والذي يقع في ...

أكمل القراءة »

علي شمدين: في الذكرى الثانية لرحيل المناضل صبري سفوك

عندما نتذكر الرفيق صبري سفوك ( ابو بهزاد)، فإننا نتذكر مناضلاً نقياً، انساناً صادقاً، وطنياً غيوراً، صديقاً وفياً، شخصية اجتماعية متزنة وكادراً تنظيمياً نشيطاً في منطقة عمله (آشيتا)، لم تلين له عزيمة أو إرادة، ظل يناضل بعناد طوال النصف الأخير من القرن العشرين في مواجهة آلة القمع والظلم والاضطهاد، وتحمل الملاحقة والقهر والحرمان في سييل تأمين الحقوق القومية والوطنية للشعب الكردي ...

أكمل القراءة »