أخبار عاجلة

عادل مراد: إعادة سيادة القانون والشرعية إلى الإقليم

Share Button
بعد ان قطعت خارطة الطريق التي اعدها المجلس القيادي للاتحاد الوطني واقرها المجلس المركزي شوطا طويلا من المناقشات غربل خلاله أكفأ الكوادر 16442017_17793474_1271730999528986_584840851_nجملة من المقترحات والتوصيات، لجعلها منسجمة ملبية لتطلعات جماهير الحزب وشعب كردستان، ومواكبة للاوضاع الراهنة، وبعد ان حظيت بعد مباحثات مكثفة على مصادقة المجلسين القيادي والمركزي، بالاستناد الى رأي قواعد وكوادر الاتحاد المخلصين، نجد بانه وبكل سهولة يتم تجاهل هذا المنجز وتحشيد الراي العام واللعب على مشاعر المواطنين باتجاه مسألة الاستفتاء والاستقلال دون اي تهيئة واقعية او تدبير مسبق، بدلا من التوجه نحو اصلاح الاوضاع المزرية للمواطنين ومحاربة الفساد والتصدي للتجاوز على الحريات واعادة الشرعية وسيادة القانون الى اقليم كردستان المنهك والمنقسم.

وبحكم التجارب التأريخية المريرة التي شهدتها الثورات والتجربة الكردية، فاننا نعتقد بصراحة ودون مزايدات او تزويق للكلام، ان العملية السياسية في الاقليم من الناحية الذاتية والموضوعية لم تصل الى درجة من النضوج، تمكنها من اعلان الاستقلال، اضافة الى عدم تظافر العوامل الاقليمية والدولية بهذا الخصوص، وهو ما نراه جلياً من خلال تصريحات المسؤولين في الولايات المتحدة وروسيا واوربا وايران وتركيا، لذا ينبغي بنا في الوقت الراهن:

1- الالتزام بالثوابت والمبادئ التي رسخها الرئيس مام جلال لطبيعة ونوع العلاقة مع العراق الفدرالي الديمقراطي وقواه السياسية، والتي كان مام متمسكاً بها منذ البيان الاول لتاسيس الاتحاد الوطني في 1-6-1975 ولغاية مرضه.

2- اعادة صياغة تجربة الحكم في الاقليم عبر تحقيق الاتفاق بين كافة الاطراف السياسية على عدد من المبادئ الاساسية للمشاركة في حكم الاقليم بعيدا عن التفرد والهيمنة.

3- رفض الالتفاف الذي حصل على خارطة الطريق التي اعدها الاتحاد بصيغته النهائية وتقديمها الى القوى السياسية اولاً كأساس لتطبيع الاوضاع في الاقليم والبدء بمرحلة الاصلاح ومحاربة الفساد، ومن ثم عقد اللقاءات الثنائية والثلاثية والخماسية. وينبغي على الاتحاد صياغة ورسم سياسته الحالية والمستقبلية بالاستناد الى الثوابت التي جعلت منه حزبا للشهداء وملبياً لطموحات الجماهير ليس في كردستان العراق فحسب بل على مستوى اجزاء كردستان كافة.

4- نحن مازلنا نعاني وعاجزين عن معالجة مشاكلنا الاقتصادية والسياسية والقضائية والفكرية الداخلية المتراكمة، فكيف وباي صيغة سنتفق على مستقبل الاقليم السياسي والاقتصادي والاداري، في ظل هذا التشرذم والتفرد الحاصل في اغلب مفاصل الحكم.

5- الحفاظ على الاتفاق المبرم مع حركة التغيير والعمل على استمرار التعاون والتنسيق في مختلف المجالات، حول كافة المسائل والقضايا الهامة.

6- اذا كانت السلطات جادة في الذهاب نحو الاستفتاء والاستقلال، فعليها اولا ان تبدا ودون تأخير او تبريرات واهية بتطبيع الاوضاع واعادة تفعيل البرلمان المعطل، واعادة سيادة القانون وتحقيق الشفافية في ملف النفط المنهوب.

7- الى متى يظل كوادر واعضاء الحزب يعانون بيد القيادة التي لاتعكس كثير من مواقفها وقرارتها راي القادة والكوادر، الذين يريدون ان يكون للاتحاد سياسته المستقلة ودوره المفترض وتمسك بالثوابت الوطنية التي كان يتبناها في زمن مام جلال، ووقعت بعد مرض مام جلال بشكل واضح تحت تاثير الضغوطات القومية التي يمارسها الحزب الديمقراطي، الذي يستخدم الورقة القومية لتمرير قناعاته وتسويقها على كافة القوى السياسية الديمقراطية والاسلامية الكردستانية.

8- كيف سنطلب من المواطن ان يشارك في الاستفتاء على استقلال الاقليم وهو فاقد للثقة بشيئ اسمه حكومة الاقليم ومؤسساتها، التي تفتقر الى المهنية والشفافية وتحولت الى شركات لاثراء المسؤولين وابنائهم وحاشيتهم على حساب الشعب الجائع.

9- اعتقد وفقا لخبراء وقانونيون ان تحديد موعد لاجراء الاستفتاء، يجب ان يتم بقرار من برلمان كردستان الممنوع رئيسه من دخول محافظة اربيل منذ عامين، فكيف سنرفع هذه التجاوزات الخطيرة على الشرعية.

10- واخيرا شاهدنا على شاشات التلفاز يوم (2-4-2017) لقاءات الوفد المشترك من المكتبان السياسيان للاتحاد الوطني والحزب الديمقراطي الكردستاني وهم يسوقون لمسألة الاستفتاء خلال زيارات لمختلف القوى والاطراف السياسية الكردستانية.

فيا ترى ماذا حل بخارطة الطريق التي تبناها الحزب ، وهل قدمت للحزب الديمقراطي الكردستاني. ام انها وضعت على الرف كما المشاريع والمقترحات السابقة، وكيف يمكن ان يتم انتقاء فقرة واحدة منها وهي الخاصة بالاستفتاء وان تهمل بقية المواد والفقرات الاساسية التي تضمنتها خارطة الطريق التي اعدت عقب دراسة واقعية لازمات الاقليم السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

 

Share Button

عن peshveru


Warning: Division by zero in /mounted-storage/home134b/sub014/sc79066-SGIU/dimoqrati.info/wp-includes/comment-template.php on line 1381
x

‎قد يُعجبك أيضاً

التحالف الدولي : سيتم استهداف اي طرف يهاجم كركوك

اعلن مسؤول اللجنة الامنية بمجلس محافظة كركوك، ان التحالف الدولي ضد داعش ، ابلغهم بأن ...