أخبار عاجلة

أحمد سليمان: من واجب الإئتلاف القبول بالكتلة الكردية الموحدة والمتمثلة بالهيئة العليا

Share Button

115/2/2013

أكد الأستاذ احمد سليمان الناطق الرسمي باسم الهيئة الكردية العليا والرئيس السابق في المجلس الوطني الكردي على الموقف الكردي بالانضمام إلى الإتلاف الوطني لقوى المعارضة باسم الهيئة الكردية العليا بشرط  النظر في الملاحظات التي قدمها المجلس الوطني الكردي على رسالة الخطيب الموجهة إليه ، و لا يرى مانعا لدى مجلس غرب كردستان في الانضمام تحت اسم الهيئة الكردية العليا .

وأكد احمد سليمان تعقيبا على ما نشرته وسائل الإعلام من تصريحات متناقضة للقيادات الكردية بخصوص قرار انضمام المجلس الوطني الكردي إلى الائتلاف الوطني السوري على موافقة المجلس الكردي على الانضمام إلى الائتلاف بعد الرسالة التي وجهها معاذ الخطيب إلى المجلس الوطني الكردي والتي أضافوا إليها بعض الملاحظات بشرط ” ان ينظر إلى ملاحظاتنا بعين الاعتبار وأن تصبح ملاحظاتنا جزأ من برنامج الائتلاف “‪.

و أضاف سليمان في تصريحات لموقع ولاتي نت، إن مجلس شعب غرب كردستان قبل حينها بتفاوض الوفد المشكل من المجلس الوطني الكردي باسم الهيئة الكردية العليا بخصوص الملاحظات التي أضيفت على رسالة الخطيب. وابدوا استعدادهم لقبول الانضمام إلى الائتلاف الوطني باسم الهيئة الكردية العليا.

وأكد سليمان نية المجلس الوطني الكردي اللقاء مع الائتلاف الوطني باسم الهيئة الكردية العليا و ” ونبدي استعدادنا بالانضمام إلى الائتلاف باسم الهيئة العليا وان رفضوا سنراجع المجلس الكردي لاتخاذ القرار المناسب مشيراً إلى أن ‬قرار الانضمام إلى الائتلاف ليس وليد الاجتماع الأخير”.

وعن رفض الائتلاف ضم الكتلة الكردية باسم الهيئة الكردية وقبوله بالمجلس الوطني الكردي أضاف سليمان: ” باعتبار الائتلاف السوري يطالب بتوحيد كل السوريين فمن واجبها ان تقبل بالكتلة الكردية الموحدة والمتمثلة بالهيئة العليا، والأخوة في مجلس شعب غرب كردستان مستعدون للانضمام إلى الائتلاف السوري ولهذا السبب لا نستطيع ان ننفرد باتخاذ القرار”.

ويرى سليمان ان”رفض الائتلاف قبول الكرد بكتلة موحدة تحت مظلة الهيئة الكردية العليا , إجحاف بحق الكرد وبحق الحركة الكردية وبحق سوريا كلها”‪.

و أجاب سليمان على سؤال عن أمكانية تقبل الائتلاف السوري الفيدرالية للشعب الكردي في الوقت الذي يرفض فيه الائتلاف القبول بالهيئة الكردية, “بحسب رسالة معاذ الخطيب التي تقول الكرد شركائنا في الوطن ومن الضروري حل قضيتهم القومية”.

وأضاف سليمان “أضفنا نحن بدورنا إلى ذلك بضرورة الاعتراف الدستوري بوجود الشعب الكردي على أرضه التاريخية وبحقوقه القومية وإيجاد حل للقضية الكردية حسب العهود والمواثيق الدولية وأظن هذا ما يطمح إليه ويجمع عليه اغلب الشعب الكردي”‪.

وبخصوص رأيه مبادرة الخطيب التي دعا إلى التفاوض المشروط مع النظام قال الرئيس السابق للمجلس الوطني الكردي :”مبادرة الخطيب فيها الكثير من الموضوعية ونحن دائماً مع إيجاد مخرج لحل الأزمة في سوريا بطريقة سلمية ولكن النظام لا يقبل ويعرقل كل المساعي السلمية”.

 

 

 

Share Button

عن PDPKS

Warning: Division by zero in /storage/content/74/1006274/dimoqrati.info/public_html/wp-includes/comment-template.php on line 1390
x

‎قد يُعجبك أيضاً

لقاء ثنائي بين وفدين من حزبنا التقدمي وحزب الوحدة ” يكيتي ” في كوباني

زار وفد من الحزب الوحدة الديمقراطي الكردي -يكتي مقر حزبنا الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا ...