لبنان يسلم العراق أمير الكيماوي

Share Button

ذكرت وسائل إعلام، الخميس، أن السلطات اللبنانية سلمت إلى نظيرتها في بغداد، مطلوبا عراقيا يوصف بـ”أمير الكيماوي” في تنظيم داعش المتطرف.

وكان القضاء اللبناني، قد دان الموقوف العراقي، زياد طارق أحمد الدولعي، في أكتوبر 2016، بالسجن عاما واحدا، ورفض تسليمه إلى السلطات العراقية، في البداية.

وعزا لبنان رفضه تسليم الموقوف، الملقب بأبي عبد الله العزاوي، إلى محاكمته في لبنان، فضلا عن قول المطلوب إنه يخشى تعرضه للتعذيب بالعراق، في حال جرى تسليمه.

وأوردت المصادر اللبنانية أن تسليم الزوبعي للسلطات العراقية تم بموجب مرسوم وقع عليه رئيسا الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس الحكومة سعد الحريري ووزير العدل سليم جريصاتي.

وفي غضون ذلك، قالت مصادر إعلامية في العراق، أن الدولعي يخضع للتحقيق في أحد السجون العراقية للحصول على ما لديه من معلومات.

والتحق الدولعي، وهو مهندس كيميائي وأحد ضباط الجيش العراقي السابق بعد عام 2003، بعدة جماعات مسلحة قبل أن ينتهى به المطاف قياديا في “داعش”.

وجرى تكليفه بتدريب الوحدات الكيماوية في عدة تنظيمات مسلحة وأصبح أهم خبير كيماوي لدى القاعدة وداعش، ومع وصول القوات السورية إلى القلمون (غرب سوريا) جرى اعتقاله، لكن أطلقَ سراحه في وقت لاحق قبل أن تقوم السلطات اللبنانية باعتقاله مجددا.

Share Button

عن peshveru


Warning: Division by zero in /mounted-storage/home134b/sub014/sc79066-SGIU/dimoqrati.info/wp-includes/comment-template.php on line 1381
x

‎قد يُعجبك أيضاً

كركوك.. شهيد باطلاق نار خلال حملة دعائية للاستفتاء

استشهد شاب كوردي فيما اصيب عدد آخر، في اطلاق نار خلال حملة دعائية للاستفتاء في ...