أخبار عاجلة

الرفيق علي شمدين يمثل حزبنا في اللقاء التشاوري بالسليمانية

Share Button

شارك الرفيق علي شمدين (عضو المكتب السياسي وممثل الحزب في إقليم كردستان)، في اعمال الاجتماع التشاوري الذي عقده المؤتمر القومي الكردستاني (KNK)، في مدينة السليمانية بتاريخ (15/7/2017)، والذي حضره أكثر من (350) شخصية من ممثلي الأحزاب الكردية والكردستانية ومنظمات المجتمع المدني والشخصيات الثقافية والدينية الإجتماعية، بهدف التشاور حول ضرورات الوحدة القومية الكردستانية وآليات تحقيقها..
هذا وألقى ممثل الحزب خلال الاجتماع كلمة بإسم المكتب السياسي لحزبنا الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا، وبإسم سكرتيره الأستاذ عبد الحميد درويش.. فيما يلي نصها العربية:
يسرني باسم المكتب السياسي للحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا أن أنقل إليكم تحيات الأستاذ عبد الحميد درويش سكرتير الحزب وقيادة الحزب إلى المشاركين في هذا اللقاء التشاوري للأحزاب الكردستانية آملين أن يخرج هذا الاجتماع بتوصيات تساهم في تعزيز وضع الحركة الكردية في عموم أجزاء كردستان.
السادة والسيدات الحضور:
نود أن نبدي بعض الملاحظات التي بتصورنا لو تم الأخذ بها لساهمت بشكل أو بآخر في تنقية الاجواء وتهيئة المناخات لحوار كردي – كردي، سيفضي إلى نتائج أفضل وفق رؤية حزبنا:
1- نرى بأنه من الضروري الإسراع في توحيد جهود الأحزاب الكردية في كل جزء، ومنها في كردستان سوريا وذلك بعقد لقاءات ثنائية، ومتعددة الأطراف، بعد تهيئة الأجواء لمثل هذه اللقاءات للوصول إلى مؤتمر قومي كردي في سوريا يحدد حقوق ومطالب الشعب الكردي، ويضع استراتيجية للحركة الكردية تأخذ في الاعتبار المتغيرات المتسارعة التي تشهدها سوريا.
2- إن الممارسات التي تقوم بها الإدارة الذاتية في كردستان سوريا تتسبب في عرقلة مثل هذه الجهود والمساعي، لذى نرى ضرورة الكف عن الاعتقال السياسي، وفتح مقرات الأحزاب الكردية لممارسة نشاطها بشكل علني، كما ندعو المجلس الوطني الكردي إلى الكف عن سياساته التي تسيء إلى التضحيات الجسام التي تقدمها YPG و YPJ في ساحات القتال ضد الإرهاب.
3- إن الأجواء المتوترة والمشحونة بين PKK و PDK وبالتالي بين PYD و ENKS تؤثر سلبا على ابناء شعبنا في كردستان سويا، وعلى الوضع المعيشي المتردي أصلا بسبب الحصار الخانق على المناطق الكردية، وكذلك تؤدي إلى توتير العلاقات السياسية بين الطرفين، لذا فإننا ندعو هذا الاجتماع إلى الإسراع في اتخاذ كل ما يلزم من إجراءات للحد من هذا التوتر، والكف عن تسيس الحدود في معبر سيمالكا.
إننا نعتقد ايها الأخوة بأن اتخاذ مثل هذه التدابير سيساهم بتصورنا في تنقية الأجواء والبدء بمرحلة جديدة عنوانها الرئيس تغليب المصلحة القومية العليا للشعب الكردي على المصالح الحزبية الضيقة لأحزابنا.
في الختام نتمنى لكم الموفقية والنجاح.
قامشلو: 15/7/2017
المكتب السياسي
للحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا

وهذا نص الكلمة باللغة الكردية

Xwîşk û birayên hêja, Nûnerên Partiyên Kurdî û Kurdistanî.. Beşdarên bi rûmet:
Serbilindim ku Îro bi Navê Mekteba Siyasî ya Partiya xwe (Partiya Dîmoqratî Pêşverû ya Kurdî li Sûriya), û bi Navê Sekretêrê wê Mamoste Ebdul Hemîd Derwîş, Silavên gerim bigihînim vê Civata rawêjkariyê ya Partiyên Kurdî û Kurdistanî, bi hêviya encamdana pêşniyar û raspardeyên giring ku alîkarbin di xurtkirina rewşa Tevgera Kurdî de li tevaya parçeyên Kurdistanê.
Beşdarên bi rûmet:
Partiya me di xwazê çend têbîniyan pêşkêşî civata we ya berêz bikê, û bi nerîna me eger hûn van xalan li ber çavan bi girin, wê derî zûtir werin vekirin li pêşiya diyaloga Kurdî- Kurdî, û gihiştin bi encamên baştir:
1- Em pêwîst di bînin ku Partiyên Kurdî li her beşekî bi lez hewil bidin ji bo yekxistina xebata xwe, û li Kurdistana Sûriya jî divê ev armanc were cîbicîkirin bi riya hevdîtinên di qolî, yan jî hevdîtinên fereh alî, ta ku karibin bi gihin astê li darxistina Kongireyekî Netewî Kurdî li Sûriya ku em karibin Maf û Daxwaziyên Miletê Kurd destnîşan bikin, û li ser ronahiya van guhertinên li dûv hev ku Sûriya têre derbas dibê, em êdî karibin bi hevre Istiratîciyeke zelal ji Tevgera xwe ya siyasî re pêşkêş bikin,..
2- Ev kiriyarên ku Rêvebiriya Xweser bi rêve dibê li Kurdistana Sûriya, kosip û astengiyan dixê pêşiya van xebat û hewildanan de, lewma em pêwîst di bînin ku ew dev ji girtinên siyasî berdê, û baregehên Partiyên Kurdî vekê û rê bide wan ku çalakiyên xwe bi eşkere bi rêve bibin, herwiha em bangî Encûmena Niştimanî Kurdî li Sûriya dikin ku ew jî dev ji wan siyasetên xwe berde, ku wê canfedayiya YPG û YPJ di meydanên şer de li dijî Tîrorê, neşêrîn dikê.
3- Ev rewşa nakok û ne dirust di navbera PKK û PDK` de, û di encam de jî di navbera PYD û ENKS` de, bandoreke nîgetîv li ser Miletê Kurd di hêle li Kurdistana Sûriya, û rewşa wî xerabtir û nexweştir dikê, bi sedema dorpêçkirina navçeyên Kurdî, her wiha pêwendiyên siyasî di navbera herdû aliyan de têk dibê, lewma em ji vê civînê dixwazin ku bi lez her amadekariyên pêwist bikê ji bo ku rê li ber van nakokiyan bigirê, û Sînorê Sêmalka jî ji siyasetê dûr bihêlin.
Gelî bira:
Li gor dîtina Partiya me, eger ev erk zû werin cîbicî kirin wê yekser ev ewrên nakokiyan belav bibin, û wê qûnaxeke nû destpê bikê, navnîşana wê jî: ragirtina bercewendiyên Netewî yên bilin di ser bercewendiyên teng yên Partiyan re.
Di dawî de em serkeftinê ji karê we re di xwazin
Qamişlo 15.7.2017
Mekteba Siyasî
Ya Partiya Dîmoqratî Pêşverû ya Kurdî li Sûriya

Share Button

عن peshveru


Warning: Division by zero in /mounted-storage/home145/sub014/sc79066-SGIU/dimoqrati.info/wp-includes/comment-template.php on line 1381
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الاتحاد الوطني يبدأ اجتماعاته مع الاطراف السياسية

عقد وفد الاتحاد الوطني الكوردستاني اليوم السبت 2017/7/22، باربيل اجتماعين منفصلين مع الحزب الشيوعي الكوردستاني والاتحاد ...