أخبار عاجلة

غوتيريش: سوريا تشهد مواجهات وحروب بالوكالة تنخرط فيها عدة جيوش

Share Button

دعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، اليوم الجمعة، الدول الأعضاء بمجلس الأمن الدولي إلى “التصرف بمسؤولية في ظل الظروف العصيبة المتعلقة بملف استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا”.

جاء ذلك في كلمة أدلى بها غوتيريش خلال جلسة مجلس الأمن المنعقدة حالياً بمقر المنظمة الدولية في نيويورك، حول الوضع بالشرق الأوسط.

وأدان الأمين العام في كلمته “استخدام الأسلحة الكيميائية من قبل أي طرف وتحت أي ظرف”.

وحذّر غوتيريش، أعضاء المجلس من أن “الوضع في سوريا يمثل أخطر تهديد للسلم والأمن الدوليين”.

وأوضح أن سوريا تشهد “مواجهات وحروب بالوكالة ينخرط فيها عدة جيوش وطنية وعدد من جماعات المعارضة المسلحة، والكثير من المليشيات المحلية والدولية، والمقاتلين الأجانب من كل مكان في العالم، ومختلف الجماعات الإرهابية”.

وجدد غوتيريش الإعراب عن غضبه إزاء التقارير المستمرة حول استخدام أسلحة كيميائية في سوريا.

وأردف قائلاً: “أجدد إدانتي القوية لاستخدام الأسلحة الكيميائية من أي طرف في الصراع تحت أي ظرف”.

واعتبر أن “استخدام تلك الأسلحة بغيض وينتهك بوضوح القانون الدولي”، مشدداً على أن “خطورة الادعاءات الأخيرة، تتطلب إجراء تحقيق شامل باستخدام خبرات محايدة ومستقلة ومهنية”.

وأكد الأمين العام على “ضرورة السماح لبعثة تقصي الحقائق التابعة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بالوصول لأي مكان دون عوائق”.

وأضاف: “لقد وصل الفريق الأول من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى سوريا بالفعل، ومن المتوقع أن يصل الفريق الثاني اليوم أو غداً”.

وقتل 78 مدنياً على الأقل وأصيب المئات، السبت الماضي، جراء مزاعم بوقوع هجوم كيميائي اتهم به النظام السوري على دوما، آخر منطقة تخضع لمسلحي الفصائل السورية في الغوطة الشرقية بريف دمشق، حسب مصادر طبية.

Share Button

عن peshveru


Warning: Division by zero in /mounted-storage/home162/sub014/sc79066-SGIU/dimoqrati.info/wp-includes/comment-template.php on line 1382
x

‎قد يُعجبك أيضاً

آزاد عنز: كتاب التاريخ بين الماضي والحاضر

تاريخٌ لُفّق على عجل بعد نفض التراب عنه، ليَبدو أكثر جاذبية ثم تم إكساؤه بين ...