أخبار عاجلة

صدور الترجمة الكردية لكتاب (الحركة الكردية في سوريا وظاهرة الانشقاقات)

Share Button


صدر مؤخراً الترجمة الكردية/ اللهجة السورانية، لكتاب (الحركة الكردية في سوريا.. وظاهرة الانشقاقات)، لمؤلفه الكاتب (علي شمدين)، عن مركز آيديا للفكر والأبحاث بمدينة السليمانية، الذي يترأسه الكاتب والاعلامي الكردي أنور حسين، وقد قام كلاً من (شهناز رمزي هيراني، وآران علي)، بترجمته عن العربية إلى الكردية/ السورانية، ويتوزع الكتاب على (460) صفحة من القطع الكبير..
ومن الجدير بالذكر ان النسخة العربية لهذا الكتاب كانت قد صدرت في (أوائل/ 2016)، عن مركز جميل روزبياني للأبحاث التاريخية ..
بدلاً عن الإهداء ..
إن هذا الكتاب هو توثيق لخلاصة نضال الأوائل الذين شقوا بأظافرهم طريق النضال الوعرة أمام شعبنا، وأناروها لهم بأرواحهم المتمردة على الظلم والقهر والطغيان، وهو حصيلة كفاح الأجيال التالية التي أصرت على السير بقافلة النضال موحدة في تلك الطريق المزروعة بالأشواك، وقيادتها بعزيمة صلبة لم تنكسر أمام أساليب القمع والسجن والملاحقة والجوع والحرمان … هو عصارة نضالهم خلال عقود مريرة من الزمن.. فهو منهم ولهم من دون منة أو إهداء..
أما المضللون الذين حقنوا جرثومة التكتل والإنشقاق في جسد الحركة الكردية في سوريا عبر شعارات خلبية مضللة، لتنقسم بسببها إلى كل هذه الكتل والجماعات والشلل، وتتفرق بين مسارات متشعبة ووهمية، وتسير بها نحو أنفاق مظلمة لن تؤدي بها إلاّ إلى المزيد من التششت والتمزق والإنقسام، وهؤلاء سوف لن يروا في هذا الكتاب سوى الإدانة والفضح، ويكفيهم القول بأن يداهم أوكتا وفوهم نفخ.
وبين هذا وذاك تبقى قافلة النضال الكردي في سوريا مستمرة نحو الأمام، غير آبهة بالضجيج الذي يحدثه المنشقون خلفها بشعاراتهم المضللة التي ذهبت أدراج رياح المتغيرات والتطورات التي تجتاح المنطقة والعالم خلال العقدين الأخيرين، وإن مكافحة ظاهرة الانشقاقات في الحركة الكردية في سوريا وتوحيد صفوفها، هو الإستحقاق الأهم على الإطلاق لإستثمار هذه المتغيرات التي تأتي متزامنة مع مرور قرن من الزمن على اتفاقية سايكس بيكو.
طموحنا هو أن يشكل كتابنا هذا خطوة في هذا الاتجاه.
علي شمدين
18 /1/2016

لەبری پێشکەشکردن
ئه‌م كتێبه‌ به‌دۆكۆمێنتكردنی خه‌باتى ئه‌و كه‌سانه‌يه‌، كه‌ له‌سه‌ره‌تاوه‌ به‌ هه‌وڵ و كۆششى خۆيان ڕێگه‌ سه‌خت و دژواره‌كه‌ى خه‌باتيان كرده‌وه‌ له‌به‌رده‌م گه‌له‌كه‌مان و به‌ ڕوحه‌ یاخییەکەیان به‌رامبه‌ر سته‌مكارى و زوڵم و زۆردارى ڕووناكيان كرده‌وه‌. ئه‌مه‌ به‌رهه‌مى كۆششى نه‌وه‌كانى ئێستاية، ئه‌وانه‌ى سووربوون له‌سه‌ر نه‌پچڕانی كاروانى خه‌باتى يه‌كبوون له‌و ڕێگه‌يه‌ى پڕه‌ له‌ دڕكوداڵ و ئاسته‌نگ. سه‌ركردايه‌تيكردن به‌ ڕوحێكى خۆڕاگرانه‌ و نه‌پساوه‌‌ به‌رامبه‌ر هه‌موو شێوازه‌كانى سه‌ركووتكردن،گرتن، ڕاوه‌دوونان، برسێتى و بێبه‌شبوون، ئه‌وه‌ به‌رهه‌مى خه‌باته‌ نه‌پچڕاوه‌كه‌يانه‌ له‌ماوه‌ى چه‌ندين ده‌يه‌ى پڕ له‌نه‌هامه‌تى و تاڵى، چونكه‌ ئه‌وه‌ له‌وانه‌ و بۆ ئه‌وانيشه‌ بێ پێشكه‌شكردن.
سه‌باره‌ت به‌ چه‌واشه‌كارانيش، ئه‌وانه‌ى به‌ ده‌رزى ڤايرۆساویى ته‌كه‌تول و ئينشقاق برينيان خسته‌ جه‌سته‌ى بزاڤى كورد له‌سووريا دا،‌ له‌ڕێگه‌ى درووشمى چه‌واشه‌كارانەوە، بۆ ئه‌وه‌ى دابه‌ش ببن به‌سه‌ر ئه‌و هه‌موو كوتله‌ و گروپانەدا، ڕێبازه‌كان له‌يه‌ك جيا ده‌كەنه‌وه‌ و به‌ره‌و توونێكى تاريك ده‌يانبه‌ن، كه‌ جگه‌ له‌ په‌رته‌وازه‌يى و پارچه‌پارچه‌بوون و دابه‌شبوونى زياتر، چيترى لێ به‌رهه‌م نايه‌ت. ئه‌و كه‌سانه‌ش له‌نێو ئه‌م كتێبه‌دا بێگومان جگه‌ ئيدانه‌كردن و ئابڕوبردن چيتر نابينين.
له‌نێو ئه‌و هه‌موو بگره‌ و به‌رده‌يه‌شدا، كاروانى خه‌باتى كورد له ‌سووريا، هه‌ر به‌رده‌وام ده‌بێت بۆ پێشه‌وه‌ و بەبێ گوێدانه‌ ئه‌و ده‌نگۆيانه‌ى له‌يه‌كترازاوه‌كان به‌ درووشمه‌ چه‌واشه‌كاريیه‌كانيان دروستى ده‌كه‌ن، له‌گه‌ڵ كه‌ش و هه‌واى گۆڕانكارى و ئه‌و به‌ره‌وپێشچوونانە دا ده‌ڕوات کە له‌ماوه‌ى دوو ده‌يه‌ى ڕابردوو دا سه‌رتاپاى ناوچه‌كه‌ و جيهانيشى گرتوەته‌وه‌.
به‌رەنگاربوونه‌وه‌ى ديارده‌ى ئينشقاق له‌ناو بزاڤى كوردى له ‌سووريا و يه‌كگرتنه‌وه‌ى ڕيز و گوتارى سياسيیان، گرنگترين ئه‌ركه‌‌ بۆ كارپێكردنى ئه‌و گۆڕانكاريیانه‌ى هاوكاتن له‌گه‌ڵ تێپه‌ڕبوونى سه‌ده‌يه‌ك به‌سه‌ر ڕێكه‌وتنامه‌ی سايكس بيكۆ، كه‌ له‌ ئايارى 1916 واژۆی له‌سه‌ر كراوه‌.
ئامانجمان ئه‌وه‌يه‌، ئه‌م كتێبه‌ ئه‌و هه‌نگاوه‌ به‌و ئاڕاسته‌يه‌ بنێت.
عةلي شةمدين
6/1/2016

Share Button

عن peshveru


Warning: Division by zero in /mounted-storage/home162/sub014/sc79066-SGIU/dimoqrati.info/wp-includes/comment-template.php on line 1382
x

‎قد يُعجبك أيضاً

وفد من حزب الوحدة الديمقراطي الكردي” يكيتي” يقدم التهنئة للحزب بمناسبة انتهاء اعمال مؤتمره 15

زار وفد من حزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا ” يكيتي” يوم الاثنين19 – 11- ...