200 جندي أميركي سيبقون في سوريا بعد تنفيذ الانسحاب الذي أعلن عنه ترمب

Share Button

أعلن البيت الابيض، أمس الخميس أن البنتاغون سيبقي نحو 200 جنديا أميركيا في سوريا بعد تنفيذ الانسحاب الذي أعلن عنه الرئيس دونالد ترمب للقوات الأميركية من هذا البلد.

وقالت المتحدثة باسم البيت الابيض سارة ساندرز “ستبقى في سوريا لفترة زمنية مجموعة صغيرة لحفظ السلام قوامها نحو 200 جندي”.

ويأتي هذا الإعلان وسط انتقادات حادة لقرار ترمب سحب نحو ألفي جندي أميركي من سوريا بحلول 30 نيسان/أبريل، حتى من أعضاء في حزبه الجمهوري الذين يرفضون بشدة هذه الخطوة.

وفي كانون الأول أعلن ترمب النصر على تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا بالرغم من أن الآلاف من مقاتلي التنظيم الجهادي لا يزالون يدافعون عن آخر معاقلهم.

ولم تذكر ساندرز أي تفاصيل إضافية، لكن اعطاء صفة “حفظ السلام” للجنود الأميركيين في سوريا يمكن أن يحفز حلفاء أوروبيين على ارسال قوات الى هناك بمثل هذه المهمة.

وزار وزير الدفاع الأميركي بالوكالة باتريك شاناهان أوروبا الأسبوع الماضي في محاولة لاقناع دول حليفة للولايات المتحدة بالابقاء على قوات لها في سوريا بعد انسحاب الولايات المتحدة.

لكنه جهد لإقناع هذه بالدول بالسبب الذي قد يدفعها للمخاطرة بجنودها بعد انسحاب القوات الأميركية.

 

Share Button

عن PDPKS

Warning: Division by zero in /storage/content/74/1006274/dimoqrati.info/public_html/wp-includes/comment-template.php on line 1390
x

‎قد يُعجبك أيضاً

منظمة عامودا للتقدمي تضع أكاليل الورد على ضريح الرفيقين عبد الله حسو ومحمد سعيد رسيني

  قامت منظمة عامودا للحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا عشية عيد نوروز بزيارة ضريح ...