أخبار عاجلة

بثينة شعبان: المنطقة الآمنة لن تكون إلا في ظل الدولة السورية

Share Button

أكدت بثينة شعبان، المستشارة الإعلامية والسياسية للرئيس السوري، بشار الأسد، أن “المنطقة الآمنة لن تكون إلا في ظل الدولة السورية”، مشيرة إلى أن ” اللجنة الدستورية لم تتشكل خلال السنوات الثلاث الماضية لأننا لن نسمح لأحد التدخل بدستور بلدنا”.

ونقلت صحيفة “الوطن” الرسمية المقربة من الحكومة السورية عن شعبان قولها إن: “الكورد مكون أساسي من مكونات الشعب السوري والجميع متساوون في المواطنة”، مبينة أن “معظم الكورد يدافعون عن الوطن في الجيش وغيره كأي مواطنين آخرين وأن قوات سورية الديمقراطية التي تتعامل وتتعاون مع أمريكا وقوى التحالف الغربي تضم جزءً صغيراً من الكورد والعرب الذين باعوا أنفسهم للشيطان وبالتالي المسألة هي أن نقول هذا وطني أو غير وطني وليس كوردياً أو غير كوردي”.

وحول إقامة المنطقة الآمنة شددت شعبان على أنها “لن تكون المنطقة الآمنة إلا في ظل الدولة السورية وسوف تعود سورية واحدة موحدة بأرضها وشعبها أفضل مما كانت وليس صعباً عليها تغيير نفسها نحو الأجمل والأفضل بعد أن غيرت العالم”.

وفيما يخص اللجنة الدستورية بينت انه “لم تتشكل اللجنة الدستورية خلال السنوات الثلاث الماضية لأننا متمسكون بثوابتنا الوطنية وبقرارنا الحر المستقل والعيش بكرامة، ولن نسمح لأحد التدخل بدستور بلدنا، فالكلمة الفصل ستكون للسوريين وليس للدول المعادية ومن خان وطنه من أجلها”.

وحول ما يجري في الخليج بين أمريكا وبريطانيا وإيران توقعت شعبان عدم اندلاع حرب “لأن فاتورتها باهظة لا يستطيعون تحملها، إنما هي لعبة عض أصابع والخلافات ستحل فيما بينهم دون حرب وخاصة أنه ثبت أن أمريكا لن تتمكن من الدخول لإيران عبر الداخل”.

Share Button

عن PDPKS

Warning: Division by zero in /storage/content/74/1006274/dimoqrati.info/public_html/wp-includes/comment-template.php on line 1390
x

‎قد يُعجبك أيضاً

إسبر: أردوغان يتحمل مسؤولية كاملة عن عودة داعش المحتملة

دان وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر، الاثنين، بشدة الهجوم العسكري “غير المقبول” الذي تشنه تركيا ...